best tracker رواية من نظرة حب الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم الكاتبة الصغيرة – Techss

رواية من نظرة حب الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم الكاتبة الصغيرة

رواية من نظرة حب الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم الكاتبة الصغيرة

رواية من نظرة حب الجزء الثاني والثلاثون

رواية من نظرة حب البارت الثاني والثلاثون

من نظرة حب
من نظرة حب

رواية من نظرة حب الحلقة الثانية والثلاثون

عدي وجه الليل كان الكل فرحان ومتوتر في نفس الوقت فوق كانت البنات خلصوا لبس وجهزوا
جودي : انا خايفة اوي
ملك : انا متوترة بس مفيش حاجة تخوف
جودي : انتوا النهاردة خطوبتكم لكن انا دا كتب كتابي وفرحي
مكة : علي فكرة باين علي حمزة انه بيحبك بجد والدليل انه هيتجوزك مع انه كان رافض الفكرة دي نهائي
ملك : وباين عليها هي كمان انها بتحبه صح قولي الحقيقة
جودي : انا مش عارفة دا حصل امتي مع اني متعرفة عليه من فترة قصيرة جدا بس قدر يوقعني في حبه
مكة : انا فرحانة له اوي حمزة شاف كتير في حياته من حقه انه يفرح
ملك : نسمة انتي سرحانة في اي بقالنا ساعة بنتكلم
نسمة : لا ابدا مش سرحانة بس بفكر في موضوع كدة
مكة : اي هو
نسمة : متشغلوش بالكم دا موضوع مش مهم ايه بقي شعوركم وانتو النهاردة خطوبتكم
جودي : وكتب كتابي
نسمة : خلاص ي ستي خطوبتكم وكتب كتابها
مكة بضحك وبتحاول تلمح لها علي حب مالك لها : وانتي مش ناوية والا ايه
نسمة : مش الاقي ابن الحلال الاول
مكة : موجود بس انتي وافقي
ملك : تقصدي مين ها قولي والنبي
🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀
عند الشباب كانوا قاعدين ومتوترين بردوا ماعدا مالك اللي مش باين عليه حاجة
زين : لا مش قادر بقي انا هطلعلها فوق
مالك : خد ياض انت رايح فين هتسيب الضيوف وتطلع وبعدين مستعجل علي ايه
زين : وانت ايه هيفهمك ما انت مش خطوبتك النهاردة ولا كتب كتابك زي المسكين دا
قالها وهو بيشير علي حمزة اللي بصله بصة خرسته
امير : خلوكم انتو هنا انا طالع لهم مليش علاقة بيكم
حمزة : بقولكم ايه انتو تتهدوا لاني اتوترت بسببكم اكتر ما انا متوتر
مالك : خلاص اخرسوا بقي انا هطلع اشوفهم خلصوا والا لا وهجيبهم
زين : وانت اللي تجيبهم ليه
مالك : يمكن لان وحدة فيهم اختي والباقي زي اخواتي وبعدين خطوبتي مش النهارده ولا اي حاجه يعني انا كده في السليم
زين : انت متاكد ان كلهم اخواتك
امير : ايوه صح كلهم كلهم يعني يعني مش في واحده كده ولا كده
قالها وهو بيغمزله ومالك فهمهم كان هيمسكهم لسه هيضربهم لكن جت اللي هو ثريا بسرعه
ثريا : يلا يا مالك اطلع جيبهم هم جهزوا خلاص
مالك : حاضر يا ماما
بصلهم مالك وقال : انا لما اجي هتشوف هعمل فيكوا ايه
طلع فوق عند البنات وخبط على الباب فتحت له نسمه اللي انصدم اول ما شافها بسبب جمالها بالفستان والحجاب اللي كان مطلعها زي الاميره
مالك بعد ما فاق من سرحانه : ها يلا جاهزين
مكه : جاهزين جاهزين
اخذهم مالك ونزل تحت واول ما الشباب شافوهم انصدموا من جمالهم وصل مالك مكة لامير
مالك : انت عارف لو قولتلها كلمة تزعلها هفسخ الخطوبة ومش هيهمني
امير : ي عم متقلقش دي روحي في حد بيزعل روحه
وراح لزين بملك وحذره بردوا مالك : ودي تبقي اختي يعني لو فكرت تجرحها في يوم اعرف اني هقفلك
زين : اخص عليك ي جدع دي عيني من جوة
واخد جودي لحمزة مالك : طبعا انت مش محتاج اوصيك عليها وانا متاكد انك مش هتزعلها
حمزة : شكرا علي ثقتك ي عمي
ضحك مالك وجودي علي كلمته لان مالك فعلا يشبه ابو العروسة بتحذيراته لهم
ساب مالك كل واحد مع خطيبته وراح لثريا اللي كانت واقفة مع نسمة
مالك : عقبالك
نسمة : وعقبالك انت كمان لما تلاقي وحدة بنت حلال تحبها
مالك وهو بيبصلها بحب : موجودة بس هي لو توافق كل حاجة هتبقي تمام
ثريا فهمت مالك وحبت تساعده وتفهم نسمه قصده
ثريا : انا اعرفها بردوا وحدة بنت حلال كدة متتخيرش عنك انتي
نسمة اتحرجت من كلامها وقالت : طب بعد اذنكم
سابتهم نسمة وثريا طبطبت علي كتف مالك وهي بتتنهد
ثريا : مش كنت تعرفني من الاول وعملنا خطوبتكم معاهم
مالك : مش لما اعرف لو حصل هتوافق والا لا
ثريا : انا قريت في عينها نظرة اعجاب لو انت تتشطر وتخلي الاعجاب دا حب
مالك : ودي نيتي واللي هحاول اعمله
بعد فترة قصيرة لبس كل واحد فيهم شبكته وتم كتب كتاب حمزة وجودي كان الكل فرحان بالاحداث اللي بتحصل لكن قاطع فرحتهم دخول شخص
مالك راحله بسرعة : انت جاي هنا تعمل ايه
رضا : هو ينفع بردوا يكون عندكم فرح ومجيش ابارك دا انا حتي بفهم في الاصول كويس اوي
مالك : لا ما انا عارف الاصول دي وهو بردوا من الاصول تيجي مكان من غير ما تتعزم
رضا : انا حبيت اهني العرسان وبس وبالمرة اشوف اخبارك بعد الاصابة اللي حصلت
مالك : متقلقش انا عارف هردهالك ازاي وهاخد حقي منك
رضا : وانا واثق من كدة
مالك : قولي بقي انت جاي ليه وعاوز ايه مننا
رضا : حبيت بس اعرفكم علي خطيبتي
مالك : وهي فين دي ان شاء الله
رضا : منة
دخلت منة وهي بكامل اناقتها ووقفت جمب رضا اللي ابتسم لمالك
رضا : اعرفك علي خطيبتي منة
مالك : ايه

يتبع…

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية من نظرة حب)

About admin